O-Ring Around and Around

المتابعون

المتواجدون

العالم بين يديك


counter

Blog Archive

سويتش التنقل

اخر خبر

الأحد، 11 ديسمبر، 2011

بن لادن توفى عام 2001 بمرض خطير

name for pic

بن لادن توفى عام 2001 بمرض خطير

" بن لادن توفى عام 2001 وأنا مستعد للإدلاء بشهادتى أمام هيئة المحلفين بأن أحد كبار الجنرالات العسكريين أخبرنى أن أحداث الحادى عشر من سبتمبر كانت عملية خداع داخلية "

هكذا تحدث الدكتور Steve R. Pieczenik إلى المذيع الأميركى الشهير ألكس جونز فى برنامجه التليفزيونى يوم الثالث من مايو الجارى وبعد نبأ مقتل بن لادن على يد قوات النخبة الأمريكية.

Pieczenik لمن لا يعرفه هو موظف حكومى كبير عمل كمساعد وزير خارجية فى عهد ثلاثة رؤساء أمريكان هم نيكسون و فورد و كارتر وعمل أيضا فى مواقع حكومية مختلفة فى عهد ريجان وبوش الأب ،أما الأن فهو يعمل كمستشار فى وزارة الدفاع الأمريكية هذا بالإضافة إلى كونه خدم فى البحرية الأمريكية عندما كان شاباً حتى رتبة نقيب،هو أيضا من عمل على تطوير العقائد النفسية للحرب على الإرهاب وإستراتيجيات وتكتيكات التفاوض السياسى للإدارة الأمريكية وتطوير التعاون المشترك بين الجيش الأميركى ووكالة الإستخبارات الأمريكية،وعمل أيضا كمخطط سياسات خارجية فى عهد هنرى كسينجر وزير الخارجية الأميركى فى السبعينات كما أنه اشرف على الحملة الإنتخابية للرئيس جورج دبليو بوش هذا غير علاقاته الجيدة بكبار رجال المخابرات الأمريكية خلال الثلاثين سنة الماضية،ومن جميع ما سبق يتضح لنا أن هذا الشخص ليس بالساذج وأنه مطلع بشكل جيد على الغرف المغلقة لصناعة الأحداث الخفية والمؤثرة وبالتالى فكلامه لا يجب أن يؤخذ بإستخفاف أو شك.

Pieczenik قال للمذيع ألكس جونز أن بن لادن مات منذ سنوات وأن الولايات المتحدة كانت تنتظر الفرصة الملائمة سياسياً لتظهر جثمانه على العلن وقال أيضا أنه قابل بن لادن وجها لوجه فى بداية الثمانينات فى أفغانستان حينما كان أسامة يحارب السوفيت بالنيابة عن الولايات المتحدة.

وأضاف أيضا أن الحكومة الأمريكية وجورج بوش الإبن ووكالة الإستخبارات الأمريكية كانت تعلم أن بن لادن قد توفى فى عام 2001 خاصةٍ أن بعض رجال السى آى إيه قد زاروا بن لادن فى المستشفى الأميركى بدبى حينما كان يعالج هناك قبل احداث سبتمبر بشهرين وكان فى حالة متأخرة من المرض.

ويقول أن أسامة بن لادن مات فى مخبأه بتورا بورا الأفغانية نتيجة مرضه الشديد حيث أنه كان يعانى من مرض لا علاج له إسمه marfan syndrome وهو مرض جينى يسبب إضطرابات فى الأنسجة الضامة للجسم مما يؤثر على صمامات القلب والرئتين والأوردة والشرايين والعين وعظام الجسم ويؤدى عاجلا أو آجلا للوفاة.

قد نصدق كلام هذا السياسى المخضرم أو نكذبه ولكن تبقى الحقيقة طى الكتمان ويبقى المستور فى حاجة لمن يكشفه.

تابعونى...





اخر الاخبار

0

اعلن الان!
المصدر شبكة الليزر الاخباريه| محور العداله
;

العين الثاقب

feedit خدمة Feed it لمعرفة رابط RSS    مقدمة من اليوم السابع